دمشق: مصممون على التصدي..

دمشق: مصممون على التصدي..

صحافة نت لبنان: اخبار عربية :: ساعات قليلة فصلت بين تخلي واشنطن عن ميليشياتها في شرق الفرات، وإعلان رئيس النظام التركي رجب أردوغان عن شن عدوان جديد على الأراضي السورية، متسلحاً بضوء أخضر أميركي، وبجيش من المرتزقة والإرهابيين، الجاهزين لتقديم كل ما يلزم لسيدهم التركي.

العدوان الذي بدأ بقصف بالطيران على بلدات في أرياف الحسكة والرقة، سمع صداه في جميع أرجاء العالم، ليكتفي دونالد ترامب بالمراقبة عن كثب، ويعلن الأوروبيون غير المأخوذين على محمل الجد دولياً، رفضهم وإدانتهم، وتجدد روسيا وإيران تأكيدها بأن ما يجري سيعقد المشهد أكثر، ويعرض الأمن الإقليمي للخطر.

دمشق التي استبقت العدوان بساعات، التأكيد أنه يشكل انتهاكاً فاض

نشر بتاريخ : الخميس 2019/10/10 الساعة 04:35 ص



( صحافة نت لبنان ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..